ICRC Newsroom

Menu
السعودية : ورشة عمل رفيعة المستوى في تبوك لضباط الجيش


مدينة الكويت (اللجنة الدولية للصليب الأحمر) - في الفترة من 9 إلى 13 ديسمبر، شارك حوالي 430 عسكرياً (أفراد، وضباط، وضباط صف) من قاعدة تبوك العسكرية الشمالية الغربية بالإضافة إلى عدد من المدنيين في ورشة عمل رفيعة المستوى حول  القانون الدولي الإنساني نظمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالتعاون مع وزارة الدفاع، وهيئة  حقوق الإنسان. كان هذا الحدث هو الثالث من نوعه بعد الدورات التي عقدت في حفر الباطن، والخرج ، والرياض ، في 2018.

خلال خمسة أيام ، أتيحت الفرصة أمام المشاركين لتعزيز معرفتهم بالقانون الدولي الإنساني - القانون المنطبق في أوقات النزاعات المسلحة - وتبادل الخبرات مع نظرائهم، والخبراء القائمين على ورشة العمل، ومناقشة المسائل المتعلقة بالعواقب الإنسانية للعمليات العسكرية و حماية المدنيين.

 لقد ركزت ورشة العمل هذه على وسائل وأساليب الحرب ، وإدارة العمليات العسكرية ، والعلاقات بين اللجنة الدولية والصليب الأحمر والقوات المسلحة ، والمبادئ الإنسانية. هذا وغطت أيضا مواضيع أخرى مثل القانون الدولي الإنساني والإسلام ، وآليات الكشف عن انتهاكات القانون الدولي الإنساني ، ودور القائد العسكري ، والتحديات المعاصرة التي تواجه القانون الدولي الإنساني والعمل الإنساني ، ودور اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي الإنساني وعمليات السلام ، وتنفيذ القانون الدولي الإنساني. وآليات المنع والرصد، ونظام العقوبات التي يفرضها القانون الدولي الإنساني.

 وفي هذا المقام، صرح ممثل اللجنة الدولية في المملكة العربية السعودية، السيد جون ستريك فان لينسخوتين قائلا: "نأمل ،من خلال مثل هذا النوع من ورش العمل، أن تعزز الدورات التدريبية القائمة التي تنظمها وزارة الدفاع وتستهدف جميع مستويات القوات المسلحة معرفة وتطبيق القانون الدولي الإنساني، وأن تسهم في تسهيل العمل الإنساني". وأضاف قائلا: "نحن ممتنون للدعم الذي قدمته الجهات المشاركة في تنظيم ورشة العمل مما كفل سيرها بسلاسة. ونتطلع إلى تعزيز وتوسيع نطاق التعاون مع هيئة تعليم وتدريب القوات المسلحة في وزارة الدفاع".

  كما صرَح سعادة اللواء الطيار الركن سعد بن محمد عليان الشهراني، رئيس هيئة تعليم وتدريب القوات المسلحة في وزارة الدفاع قائلا: " لقد قامت وزارة الدفاع ببناء شراكات استراتيجية في مجال القانون الدولي الإنساني بتوجيه من صاحب السمو الملكي ولي العهد ووزير الدفاع حفظه الله، وتحت إشراف سعادة رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة ونائبه وذلك بغية إبقاء منسوبي وزارة الدفاع على اطلاع على آخر ما يستجد من تطورات في مجال القانون الدولي الإنساني، وتنمية الوعي إزاء التحديات التي تواجه هذا القانون واستجلاء السبل مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر لدعم ثقافة القانون الدولي الإنساني وتنفيذه."

 وقال المتحدث باسم هيئة حقوق الإنسان السعودية، الاستاذ محمد المعدي: " يهدف هذا البرنامج التدريبي الذي استهدف جميع منسوبي وزارة الدفاع إلى التعريف بمبادىء القانون الدولي الإنساني وتنمية الوعي به، هذا ويعقد هذا البرنامج في قيادات المناطق العسكرية في المملكة ويقام مرة واحدة في كل منطقة."

 وقد حظيت هذه الورشة ، التي استندت إلى مبادرة من قبل هيئة حقوق الإنسان وهيئة تعليم وتدريب القوات المسلحة بوزارة الدفاع في الرياض ، بدعم المتحدث الرسمي للفريق المشترك للتحقيق في الحوادث في اليمن والخبير القانوني، اللواء منصور المنصور ، وخبراء من مختلف الهيئات الحكومية والعسكرية السعودية إلى جانب فريق من موظفي اللجنة الدولية ذوي الخبرة في العلاقات مع القوات المسلحة والقانون الدولي الإنساني والحماية.

كما تعرَف المشاركون على أنشطة اللجنة الدولية الرامية إلى تعزيز حماية المدنيين وأساليب العمل المتبعة لديها فيما يتعلق بزيارات المحتجزين، ودورها كوسيط محايد في حالات النزاعات المسلحة.

إن اللجنة الدولية للصليب الأحمر مخوَلة رسمياً بموجب اتفاقيات جنيف وبروتوكولاتها الإضافية بحماية ضحايا النزاعات المسلحة وتعزيز القانون الدولي الإنساني. وهي تعمل، كجزء لا يتجزأ من عملياتها في جميع أنحاء العالم ، على الحفاظ على حوار بنًاء مع القوات المسلحة وقوات الأمن. تعمل اللجنة الدولية في المملكة العربية السعودية بشكل وثيق مع وزارة الدفاع والقوات المسلحة لتعزيز معرفتهما بقوانين الحرب.

  

لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال بـ:

             Dorothea Krimitsas, ICRC Kuwait, +965 9664 60 40 or dkrimitsas@icrc.org

 



Show More